منتدى التعليم بريكة

تبادل التجارب و الخبرات
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 صــــــلاة الاستخــــــــــارة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
lion
مراقب
مراقب
avatar

عدد الرسائل : 861
تاريخ التسجيل : 17/01/2008

مُساهمةموضوع: صــــــلاة الاستخــــــــــارة   الثلاثاء مايو 20, 2008 8:17 pm

كيفية صلاة الاستخارة ودعائها و نتائجها

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين

وامام المعلمين الذي علمنا مكارم الاخلاق ووجهنا الى الاستخارة لتفتح لنا الافاق



اخواني و اخواتي الكرام اعضاء و زوار منتدانا الكريم

كثر في الاونة الاخير السؤال عن صلاة الاستخارة و عن نتيجتها

هل تكون برؤيا منام مخصص ؟ او كيف نعلم ما نتيجة استخارتنا التي قدمناها لله ؟


وهنا يسرني ان اقدم لكم كيفية صلاة الاستخارة ودعائها و نتائجها

اولا كيف تكون صلاة الاستخارة ؟
تكون صلاة الاستخارة حسب الاتي :

هي عبارة عن ركعتين تصلي لله بغير اوقات الصلاة و من المفضل ان تكون بعد صلاة مفروضة
وهنا لابد من التنبه انه ليس لها وقت معين او مخصص وان هناك اوقات يمنع الصلاة بها
ومن افضل الاوقات هي بعد صلاة الظهر او المغرب او العشاء


ماهو دعاء الاستخارة ؟

دعاء الاستخارة هو ما ورد في الحديث التالي :

قال جابر بن عبدالله رضي الله عنهما : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يعلمنا الاستخارة في الامور كلها كما يعلمنا السور من القران و يقول : اذا هم احدكم بالامر فليركع ركعتين من غير الفريضة ثم ليقل : " اللهم اني استخيرك بعلمك و استقدرك بقدرتك و اسالك من فضلك العظيم فانك تقدر و لا اقدر و تعلم لا اعلم و انت علام الغيوب اللهم ان كنت تعلم ان هذا الامر " يسمي الامر الذي هو مقدم عليه " خير لي في ديني و معاشي و عاقبة امري عاجله و اجله فاقدره لي و يسره لي ثم بارك لي فيه و ان كنت تعلم ان ان هذا الامر شرا لي في ديني و معاشي و عاقبة امري عاجله و اجله فاصرفه عني و اصرفني عنه و اقدر لي الخير حيث كان ثم ارضني به " رواه البخاري


ومن الحديث هذا نعلم ان الرسول عليه الصلاة و السلام يامرنا ان نقدم على الامر وليس ان ننتظر رؤيا او نتيجة
بل نقدم على الامر خطوبة او عمل او شراكة او سفر او خلافه وقبل ذلك بخطوة واحدة نقوم بصلاة ركعتين و الدعاء بهذا الدعاء ونكمل ما كنا ننوي القيام به فان كان خير لنا سهلها لنا الله وبارك لنا به و ان كان شرا لنا ابعده عنا و عوضنا خيرا منه

وهناك من يكون كثير الشكوك ويعتبر انه لابد من ان يرى نتيجة استخارته فننصحه بان يحسن الظن بالله

وليعلم ان الرؤيا الصادقة الصحيحة الواضحة وضوح الشمس لا ترى لاي انسان بل فقط للانبياء و الصالحين من البشر وكما نعلم ان الرسول عليه الصلاة و السلام هو خاتم الانبياء فلا انبياء بعده
اما الصالحين فهم قلة هذه الايام ندعوا الله ان تكونوا منهم كل منا يعلم نفسه ويعلم تصرفاته فان كان من هؤلاء فرؤيته لا تحتاج تعبير فهي معبرة ومفسرة بدون معبر او مفسر

وبهذا الخصوص اشار بعض الشيوخ حفظهم الله انه يمكن للعبد ان يقوم بعمل الاستخارة لمدة سبع ايام متواصلة و في اليوم الثامن يقدم على الامر بدون اي تردد و انت اكتفى بمرة واحدة فصحيح ولنعلم ان الله يحب عبده المتذلل المطلاب الذي يتذلل لله ويلح في طلبه

اخواني اشكر لكم اطلاعكم على هذه الصفحة و اسئل الله العلي القدير ان ينجح مقاصدكم و يحقق مطالبكم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عمار جعيل
الإدارة
الإدارة


عدد الرسائل : 1223
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 21/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: صــــــلاة الاستخــــــــــارة   الثلاثاء يونيو 17, 2008 6:08 pm


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

اختيار موفق ، و موضوع هام ، جزاك الله خيرا أخي الفاضل " الطاهر "
على إسهامك في إثراء المنتدى بكل ما هو نافع ، أثقل الله بما تقدم ميزان
حسناتك ، وفقك الله و سدد خطاك و نفع بك .

و كما ذكرت أخي الكريم فصلاة الاستخارة مستحبة في الأمور المباحة، أما الأمور المعلوم وجوبها أو استحبابها أو حرمتها أو كراهتها فلا تشرع فيها ، و أما الدعاء المذكور في الحديث فيأتي به بعد الركعتين ، وله أن يدعو به قبل السلام من الركعتين، وله أن يدعو به بعد السلام ، ففي الأمر سعة .
و يفعل الإنسان ما انشرح له صدره بعد الاستخارة ، و إلا فليكررها سبع مرات،
ففي الموسوعة الفقهية الكويتية قال الحنفية والمالكية والشافعية: " ينبغي أن يكرر المستخير الاستخارة بالصلاة والدعاء سبع مرات، لما روى ابن السني عن أنس قال: قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ : (( يا أنس : إذا هممت بأمر فاستخر ربك فيه سبع مرات، ثم انظر إلى الذي يسبق إلى قلبك فإن الخير فيه ))
. ويؤخذ من أقوال الفقهاء أن تكرار الاستخارة يكون عند عدم ظهور شيء للمستخير، فإذا ظهر له ما ينشرح به صدره لم يكن هناك ما يدعو إلى التكرار، وصرح الشافعية بأنه إذا لم يظهر له شيء بعد السابعة استخار أكثر من ذلك، أما الحنابلة فلم نجد لهم رأيا في تكرار الاستخارة في كتبهم التي تحت أيدينا رغم كثرتها " .


و من أسباب تجلي الحقائق وانشراح الصدر لما فيه الخير والصلاح، هو البعد عن المعاصي .


وفقنا الله جميعا لما يحبه و يرضاه .

_________________
عن عبد بن عمرو ـ رضي الله عنهما ـ قال : قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ :
(( المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده ، والمهاجر من هجر ما نهى الله عنه ))
البخاري في الجامع الصحيح .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
صــــــلاة الاستخــــــــــارة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التعليم بريكة :: إسلاميات :: الفقه و أصوله-
انتقل الى: