منتدى التعليم بريكة

تبادل التجارب و الخبرات
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الرسول في القرآن : ثانيا : (( لا تحزن إن الله معنا ))

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عمار جعيل
الإدارة
الإدارة


عدد الرسائل : 1223
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 21/11/2007

مُساهمةموضوع: الرسول في القرآن : ثانيا : (( لا تحزن إن الله معنا ))   السبت يناير 24, 2009 2:37 am

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ
أيها الأفاضل : السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ في القرآن : ثانيا : (( لا تحزن إن الله معنا )) التوبة 40.

هذه الكلمة الجميلة الشجاعة قالها ـ صلى الله عليه وسلم ـ و هو في الغار مع صاحبه أبي بكر الصدّيق ـ رضي الله عنه ـ وقد أحاط بهما الكفار، فقالها قويّة في حزم ، صادقة في عزم ، صارمة في جزم : (( لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا )) التوبة 40.

فما دام الله معنا فلم الحزن و لم الخوف و لم القلق ؟ اسكن.. اثبت.. اهدأ.. اطمئن، لأنّ الله معنا.

لا نُغلب ، لا نُهزم ، لا نضل ، لا نضيع ، لا نيأس ، لا نقنط ، لأنّ الله معنا .

النّصر حليفنا ، الفرج رفيقنا ، الفتح صاحبنا ، الفوز غايتنا ، الفلاح نهايتنا لأنّ الله معنا.

من أقوى منّا قلبا ؟ من أهدى منا نهجا ؟ من أجلّ من مبدأ ؟ من أحسن منا سيرة ؟ من أرفع مان قدرا؟! لأنّ الله معنا.

ما أضعف عدوّنا ، ما أذلّ خصمنا ، ما أحقر من حاربنا ، ما أجبن من قاتلنا ، لأنّ الله معنا.

لن نقصد بشرا ، لن نلتجئ إلى عبد ، لن ندعو إنسانا ، لن نخاف مخلوقا ، لأنّ الله معنا.

نحن أقوى عدّة وأمضى سلاحا ، وأثبت جنانا وأقوم نهجا ، لأنّ الله معنا.

نحن الأكثرون الأكرمون الأعلون الأعزّون المنصورون، لأنّ الله معنا.

يا أبا بكر اهجر همّك، وأزح غمّك ، واطرد حزنك ، و أزل يأسك ، لأنّ الله معنا.

يا أبا بكر ارفع رأسك، وهدئ من روعك ، وأرح قلبك، لأنّ الله معنا.

يا أبا بكر أبشر بالفوز ، وانتظر النصر ، وترقّب الفتح ، لأنّ الله معنا.

غدا سوف تعلو رسالتنا وتظهر دعوتنا وتسمع كلمتنا، لأنّ الله معنا.

غدا سوف نُسمع أهل الأرض روعة الأذان وكلام الرحمن ونغمة القرآن ، لأنّ الله معنا.

ـــــــــ يتبع إن شاء الله ـــــ

_________________
عن عبد بن عمرو ـ رضي الله عنهما ـ قال : قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ :
(( المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده ، والمهاجر من هجر ما نهى الله عنه ))
البخاري في الجامع الصحيح .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الرسول في القرآن : ثانيا : (( لا تحزن إن الله معنا ))
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التعليم بريكة :: إسلاميات :: سيرة وتاريخ-
انتقل الى: